CSREGYPT

التعليم

انطلاق أول وأكبر منصة للأنشطة الطلابية في مصر برعاية “WE”

خاص / رئيس المصرية للاتصالات لـ«سي إس آر»: جهودنا في قطاعي الصحة والتعليم موجهة لخدمة محدودي الدخل
0

تستعد مؤسسة شباب القادة لإطلاق أكبر منصة تجمع الأنشطة الطلابية في مصر وأفريقيا يوم 5 مارس بالجامعة الأمريكية بالتحرير، برعاية كل من الشركة المصرية للاتصالاتWE ( الشريك الرئيسي), مجموعة حديد المصريين ( الراعي البلاتيني) و ليكويد تيليكوم (الشريك الاستراتيجي الافريقي).

وقال المهندس عادل حامد ـ العضو المنتدب والرئيس التنفيذي للمصرية للاتصالات WE ـ إن الرعاية تأتي في إطار الاهتمام ببرنامج شباب القادة والأنشطة والمبادرات المميزة التي يطلقها ، وذلك في إطار تنمية مهارات وقدرات الشباب المصري والمساهمة بشكل فعال في إعداد جيل جديد من الشباب المؤهل للادوار القيادية في المجالات المختلفة لتحقيق عمليات التنمية المستدامة.

وأضاف أن المصرية للاتصالات تؤمن بأن قوة مصر في شبابها ومن ثم تولي الشركة اهتماما بالغا بتمكين الشباب كأحد محاور مسئوليتها المجتمعيةوذلك من خلال العمل على تنمية مهاراتهم وإكسابهم الخبرة العملية اللازمة وتأهيلهم لسوق العمل من خلال استخدام أدوات الاتصال التي باتت أدوات سيادة يستطيع من خلالها الأفراد تحقيق ذاتهم وطموحاتهم في مراحل حياتهم المختلفة ومن ثم المساهمة في زيادة الإنتاجية ودعم الاقتصاد المصري.

من جانبه ، قال أحمد فتحي الرئيس التفيذي لمؤسسة شباب القادة ، إن المنصة هي تنفيذ لرؤية مؤسسة شباب القادة في دعم الشباب المصري في تحقيق اهدافه لتنمية المجتمع حيث ستقوم المؤسسة بمساعدة الانشطة الطلابية في تخطي العقبات التي تواجههم و المتمثلة في صعوبة الحصول على الدعم المادي و صعوبة تواصلهم مع الجهات المختصة لإستخراج التصاريح لتنمية واستدامة مشاريعهم أو تطبيق مبادراتهم لتنمية المجتمع و عدم تسليط الأضواء على مشاريعهم و أفكارهم بالقدر الكافي.

وتم فتح باب التقديم للأنشطـة الطلابية بالمنصة و تقدم للإشتراك بالمنصــة الطــلابية 251 نشــاطا طلابيا مـن مختلف الجامعات و الكليات ،و تم تصفية أعداد الأنشطة الطلابية المتقدمة للإشتراك بالمنصة إلى 50 نشــاطا طلابيا بعد عرض مشروعاتهم على لجنة التحكيم بمؤسسة شباب القادة و التى تكونت من فريق عمل المؤسسة و بعض ممثلى القطاع و فى اليوم الختامى للمنصة سيتم عرض أفكار و مشروعات ال 50 نشاطا المختارين للاشتراك بالمنصة عن طريق أكشاك (BOOTHS)يقف بها أفراد فريق النشاط الطلابي ويقوموا بعرض أهدافهم وقصص نجاحهم منذ بداية النشاط .

وسيمر عدد من أعضاء لجنة التحكيم ممن يمثلون القطاع الحكومى (الوزارات) و القطـاع الخـاص (الشركــات الراعية للمؤسسة) ،و سيتم تقييم كل نشــاط طلابي مشترك بناء على عدة عوامل منها الفكـرة و قابلية تنفيذها و المقترح المادى الخاص بها و سيتم إختيار أفضل الأنشطة الطلابية لكسب دعم معنوي ومادي متمثل في مبلغ مالي يساعدهم على تنفيذ أنشطتهم خلال العام.