CSREGYPT

شمال وجنوب

ماذا فعل المصرف المتحد لمساندة اهالى سانت كاترين ضد البرد القارٍس

3cdb433b-53c7-456d-8bc6-310da0a2b3c0
0

نجحت مؤسسة صناع الخير للتنمية والمصرف المتحد في إطلاق أكبر قافلة مساعدات إنسانية استهدفت دعم الأسر غير القادرة في مواجهة البرد القارس في أكثر مناطق الجمهورية بروده منطقة سانت كاترين والتجمعات البدوية قاطني الجبال والوديان المحيطة بها، من خلال توزيع بطاطين الشتاء وكراتين المواد الغذائية عليهم في مناطق معيشتهم.

وأكد مصطفى زمزم رئيس مجلس أمناء مؤسسة صناع الخير للتنمية أن قافلة صناع الخير والمصرف المتحد تم اطلاقها برعاية كريمة من السيد المحافظ خالد فودة محافظ جنوب سيناء وبمتابعة دقيقة من المحاسب أشرف القاضي رئيس مجلس إدارة المصرف المتحد وبالتنسيق مع الأجهزة التنفيذية والامنية في محافظة جنوب سيناء والإدارات المختلفة بسانت كاترين وشيوخ القبائل في المنطقة.

وأشار زمزم إلى أن قرار صناع الخير والمصرف المتحد  بتوجيه القافلة بشكل عاجل لتوزيع البطاطين والمواد الغذائية دعما لأهالينا من غير القادرين في سانت كاترين والجبال والوديان المحيطة بها كون سانت كاترين أكثر مناطق الجمهورية برودة وكون الأسر غير القادرة في الجبال والوديان في كاترين هم الأكثر معاناة على مستوى الجمهورية من موجهة البرد القارسة التي تواجها مصر هذه الأيام وتأكيدا على حرص المؤسستين على وصول مساعداتهم الإنسانية إلى الأسر الأكثر احتياجا لهذه المساعدات في كافة أنحاء الجمهورية مهما كلف ذلك من مشقة وتعب في الوصول إلى هذه الأسر.

وأوضح زمزم أن القافلة قامت بتوزيع 1100 بطانية، و267 كرتونة مواد غذائية على الأسر غير القادرة في مناطق الملقاة والراحة والشامية وأبو سيلة، وجاب فريق القافلة وديان الاسباعية للتوزيع على الأهالي في هذه المناطق حيث تم التوزيع بوادي الاربعين ووديان الاسباعية السفلى والعليا وتم التوزيع بحضور قيادات تنفيذية وشيوخ القبائل بسانت كاترين. وبحضور جيهان أبو حسين، رئيس قطاع المسئولية المجتمعية بالمصرف المتحد “إيثار”.

وأضاف زمزم  أن المصرف المتحد بقيادة المحاسب أشرف القاضي رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب شريك أساسي في جهود التنمية التي تنفذها صناع الخير في أقاصي مصر وان المصرف والمؤسسة قررا أيضا استمرار تقديم الدعم لأهالينا من غير القادرين في وديان وتجمعات سانت كاترين من خلال تنفيذ مبادرتى “عنيك في عنينا” لمكافحة مسببات العمى، و”أولادنا في عنينا” للكشف عن الأنيميا والسكري والعيون في مارس القادم وتنظيم قوافل المبادرتين لتوقيع الكشف الطبي في مجالات العيون على الأهالي وطلاب المدارس فضلا عن عمل تحاليل الأنيميا والسكر لطلاب مدارس كاترين وصرف العلاج اللازم وعمل النظارات الطبية وإجراء العمليات الجراحية كل ذلك بالمجان تماما.